الأربعاء , 23 مايو 2018
الرئيسية » أخبار الرياضة » مولودية وجدة – أولمبيك دشيرة :  2  –  0 الفارس يواصل بنجاح الرحلة نحو الصعود…

مولودية وجدة – أولمبيك دشيرة :  2  –  0 الفارس يواصل بنجاح الرحلة نحو الصعود…

مولودية وجدة – أولمبيك دشيرة :  2  –  0

الفارس يواصل بنجاح الرحلة نحو الصعود…

لم يكن امام فريق المولودية الوجدية  الذي عاد بنتيجة ايجابية من تمارة سوى الفوز بثلاثة نقط على اولمبيك دشيرة ، ليواصل بنجاح كسب ورقة الصعود الى القسم الوطني الاول ، مستغلا  تعادل المطاردين المباشرين بني ملال ويوسفية برشيد ، الانتصار جاء على حساب فريق عنيد اسمه اولمبيك دشيرة بهدفين لصفر ، امام حضور جمهور غفير كالمعتاد،  فاق 15 الف متفرج .

 تميز الشوط الاول بكثير من الحيطة والتردد مما جعل مستواها التقني يميل في بعض الاحيان الى الرتابة، هذا وقد أتيحت اول محاولة للفريق الزائر في الدقيقة 10 كان ورائها المهاجم حميد رزقي ، وتدخل العميد عبدالله خفيفي في الوقت المناسب، وامام تكتل دفاع فريق  فريق دشيرة ، كان لزاما على المدرب كركاش تغيير نهجه التكتيكي بحثا عن هدف السبق ، غير ان محاولات الفريق الوجدي اصطدمت بإصرار قوي من جانب اشبال المدرب جريندو ، الذي احسن لاعبوه الانتشار والسيطرة على وسط الميدان، وانتظرنا حتى الدقيقة 23 لتتاح اول فرصة حقيقية للوجيين بواسطة حبيب الله الذي سدد كرة قوية في اتجاه  مرمى الحارس محمد ايدار ، لتعود  الكرة مرة اخرى لياسين بيوض الذي كاد ان يحرز الهدف الاول لصالح فريقه، ورد فعل سريع لفريق  اولمبيك دشيرة  وبالضبط في الدقيقة 26 اثر رأسية لقلب الهجوم الحسين مهيلي والحارس يحيى الازهري يتدخل وينقد مرماه من هدف محقق.

وفي الدقيقة 34 طالبت العناصر الوجدية بضربة جزاء الا ان الحكم نبيل برقية  الذي كان قريبا من العملية وجه اندار لأشرف هرماش، لينتهي الشوط الاول بنتيجة سلبية بين الطرفين.

وفي الشوط الثاني حاول المدرب عزيز كركاش اقناع لاعبيه بضرورة فرض ايقاع السرعة وممارسة الضغط ، وكانت خطة المولودية تكمن في مسك خيوط الوسط من جهة وتحويل الممر الايسر الى جسر الامدادات ، وعلى اثر ضربة ركنية في الجهة اليسرى ،  يتمكن  محمد زغينو  من التلاعب بمجموعة من اللاعبين داخل المعترك وبطريقة فنية يودع الكرة داخل شباك الحارس ادار، هذا الهدف الهب حماس اللاعبين والجمهور معا وتأكد بالملموس ان العناصر الوجدية قادرة على اضافة اهداف اخرى، وقد تأتى لها ذلك بواسطة اللاعب المتألق اشرف هرماش في الدقيقة 52  الذي تمكن من خدع الحارس ادار، ومع مرور الوقت تأكد ان فريق دشيرة حاول الرجوع في المقابلة ، و تجلى ذلك من خلال الضغط الذي مارسه على الدفاع الوجدي  في اكثر من مرة، ومن اخطر المحاولات التي شكلت خطورة تلك التي اتيحت لاوسمان دومبيا الا ان كرته ارتطمت بالعمود الايسر لمرمى الحارس الازهري ، بعد ذلك  كاد المهاجم الحسين مهيلي الذي تحرك في جميع الاتجاهات ، من تسجيل الهدف الاول الا ان الحارس الازهري يستنجد بكل قواه ، مما حال دون تسجيل الهدف، وخلال الربع ساعة الاخيرة ارتفع ايقاع المقابلة وناورت العناصر الوجدية وشنت هجومات  كان وراءها كل من بيوض ، ملحاوي  ومحيو الا ان التسرع وعدم التركيز حال دون تسجيل اهداف اخرى . لينتهي النزال بانتصار مستحق للعناصر الوجدية امام فريق يتوفر على عناصر لا باس بها .

وعقب نهاية اللقاء صرح المدرب عزيز كركاش ” ان هدفه الاول  من هذا النزال كان هو تحقيق نتيجة رقمية بالدرجة الاولى ، خاصة وان الجو الذي دار فيه اللقاء كان حارا ، كما ان اللاعبين استغلوا نسبيا عياء عناصر الفريق الزائر لما بدلوه من مجهودات اضافية  خلال الجولة الاولى ، واضاف بأن هذا الانتصار اهديه للجماهير الغفيرة التي حجت بكثرة لتشجيع فريقها المولودية الوجدية.

 عبدالقادر البدوي

الملعب : المركب الشرفي بوجدة

الجمهور :   15    الاف  متفرج

الحكم :  نبيل برقية

الشوط الاول  0 – 0

الهدفان  :  زغينو د 49 – هرماش د 52 م . وجدة

الإنذارات    هرماش – بيوض  : م. وجدة

  المتوضوع ( الطرد ) ا .دشيرة

م وجدة : الازهري  – بوشنة – خفيفي– بيوض – حركاس – ازواود – زغينو ( الرحماني 65 ) – ملحاوي – دحماني –  هرماش ( ايت يشو 82 ) – سيديبي ( محيو  76)

المدرب : عبدالعزيز كركاش

دشيرة : ادار – شينا – تدارت – الليش – هلال – المتوضوع – دومبا – مهيلي – رزقي ( ابركيل 46 )– صباني ( محروس 63)– كمح ( كواديو 70 )

 المدرب : عبداللطيف جريندو

تعليقات الفايسبوك

تعليق

شاهد أيضاً

“موروكو2026”..المغرب في زيارة الفرصة الأخيرة لجنوب إفريقيا بحثا عن أصوات داعمة

سيعود مسؤولو لجنة ترشح المغرب لتنظيم نهائيات كأس العالم 2026، خلال الأسبوع الجاري إلى جنوب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *