السبت , 18 نوفمبر 2017
الرئيسية » أخبار » الأخبار الوطنية » المغرب أول مستفيد من الصندوق الأخضر للأمم المتحدة

المغرب أول مستفيد من الصندوق الأخضر للأمم المتحدة

صرح “محمد نبو”، عضو فريق المفاوضين المغربي في مؤتمر كوب 23 المنعقد ببون (6-17 نونبر)، إن المغرب يعد أول مستفيد في إفريقيا من الصندوق الاخضر للامم المتحدة “بفضل قدرته على جعل مشاريع قابلة للتمويل”.

و أوضح مدير مركز الكفاءات للتغير المناخي (4 سي- المغرب) في تصريح لوكالة المغرب العربي للانباء ،على هامش أشغال كوب 23، أن قدرة المغرب على جعل مشاريع تهم التغيرات المناخية قابلة للتمويل تجعل منه رائدا في افريقيا، مشيرا الى أن المملكة تمكنت من تعبئة مليون دولار من الهبات في اطار الصندوق الاخضر للامم المتحدة.

ويعد الصندوق الاخضر للامم المتحدة الذي خصص له مبلغ 10،2 مليار دولار، اداة للتمويل العالمي من اجل الحد او تقليص انبعاثات الغازات الدفيئة في البلدان النامية ومساعدة البلدان التي تعاني من الهشاشة من التكيف مع انعكاسات التغيرات المناخية.

وأضاف أنه بمقتضى اتفاق باريس حول المناخ، فان البلدان مدعوة الى ارساء اطار للشفافية سواء على مستوى الدعم او العمل، مشيرا الى ان المغرب يتوفر على اطار جد واضح ومتناسق مما مكنه من جعل مشاريعه قابلة للتمويل.

وشدد على أهمية تعزيز الية الشفافية من اجل تنفيذ المغرب لمساهمته المحددة وطنيا، وبالتالي تعزيز تعبئة الاموال لاغراض التكيف على الخصوص، الذي يعد احد الرهانات  الرئيسية لكوب 23.

ويرى السيد نبو ان هناك حاجة ماسة الى هيكلة طريقة التمويل والذي لا يمكن ان تتم دون تعزيز قدرات الفاعلين.

ويشرف السيد نبو على المشاركة المغربية في مختلف الانشطة الموازية لكوب 23، بمشاركة القطاعين العام والخاص والمنظمات غير الحكومية ومؤسسات الابحاث.

ويعد مركز الكفاءات للتغير المناخي (4 سي- المغرب) الذي تأسس باعتباره تجمعا للنفع العام، أرضية لتطوير الكفاءات الوطنية في مجال التكيف مع التغير المناخي، والحد من انبعاثات الغازات الدفيئة، ودعم تحسين البحث وتدبير المعارف في هذه المجالات على الصعيد الوطني والإقليمي.

تعليقات الفايسبوك

تعليق

شاهد أيضاً

ماذا يجري في اليمن ومنطقة الشرق الأوسط؟

كمواطن عربي مسلم يؤلمني ما يجري في الشرق الأوسط من دمار وتشريد لشعوب ودوّل كانت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *