الخميس , 23 نوفمبر 2017
الرئيسية » أخبار » مغاربة العالم » بلاغ جمعية المهاجرين المغاربة باسبانيا إلى الرأي العام حول احياء اليوم الوطني للمهاجر

بلاغ جمعية المهاجرين المغاربة باسبانيا إلى الرأي العام حول احياء اليوم الوطني للمهاجر

جمعية المهاجرين المغاربة                                                               

     المقيمين بالخارج

جمعية المهاجرين المغاربة

           باسبانيا

بلاغ إلى الرأي العام

اعتادت الحكومة منذ سنوات احياء اليوم الوطني للمهاجر عربونا على اهتمامها بمغاربة العالم، و لكن في واقع الأمر استهزاءا بهم لأن مغاربة العالم يستحقون أكثر من ذلك ماداموا يساهمون  بقوة في الاقتصاد الوطني.

في هذا اليوم الذي تتوجه فيه قوافل المهاجرين المغاربة للعمالات من أجل طرح مشاكلهم و معاناتهم بنقط العبور و الادارات العمومية التي تبقى بدون حلول مثل بنود  الدستور التي اختارت الحكومة أن تبقى حبرا على ورق، و بدون استدراك الأخطاء المرتكبة بحق عدد من المشاريع التي عرضت على عاهل البلاد ( المحطة الطرقية نموذجا). و اخرى تندرج في اطار سياسة المدينة قدمت على طبق من ذهب إلى الجالية المحلية في لقاء تواصلي نظم في اليوم الوطني للمهاجر 10 غشت 2016 بعمالة اقليم جرادة.

و بناء على ما ذكر فإن جمعية المهاجرين المغاربة المقيمين بالخارج و جمعية المهاجرين  المغاربة باسبانيا تعبرا عما يلي:

  • رفضهما لهذه السلوكات اللاإدارية التي لا تشجعهم على الاستقرار و الاستثمار و تسببوا لهم في إضرار مادية بليغة و تشق عليهم حياتهم داخل الوطن.

  • مطالبتهما بإخراج جميع المشاريع التي تندرج في إطار سياسة المدينة خصوصا تلك المتعلقة بدعم البنيات التحتية الأساسية بالأحياء الناقصة التجهيز.

  • توجها عناية عامل الإقليم اعتماد المقاربة التشاركية المبنية على الحوار و التشاور بالاستماع إلى مشاكل الجالية المحلية مواطنا كان أو مستثمرا، و العمل بجدية على حلها و معالجتها بالموازاة مع مضامين الخطاب الملكي لسنة 2015.

  • دعوتهما كافة مغاربة العالم بالإقليم المشاركة في الوقفة الاحتجاجية المزمع تنظيمها يوم 10 غشت 2017 مباشرة بعد صلاة العصر امام مقر عمالة اقليم جرادة .

تعليقات الفايسبوك

تعليق

شاهد أيضاً

مجهولون يرسمون صليباً على بوابة مسجد في السويد

رسم مجهولون، الأحد، صليباً على بوابة مسجد تابع لمركز “هدى” الثقافي الإسلامي، في منطقة “فلين”، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *